برنامج امبريتك لرواد الأعمال



برنامج امبريتك Empretec



إمبريتيك هو البرنامج الدولي التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأونكتاد)، تم تصميمه لتطوير وتعزيز القدرات والكفاءات الريايدية الشخصية و بناء منشآت "المتناهية الصغر ، الصغيرة والمتوسطة الحجم" مستدامة وتنافسية من اجل: تحقيق الثروة والتنمية المحلية وخلق فرص العمل وتحسين المجتمع.
تأسس البرنامج عام 1988 وحتى الآن تم تنفيذه في 50 دولة من دول أمريكا الجنوبية وأوروبا وافريقيا والشرق الأوسط تم من خلالها تدريب ما يزيد عن 500.000 من رواد الاعمال. منذ إطلاقه ، أظهر إمبريتك باستمرار تأثيرًا كبيرًا يؤثر بشكل إيجابي على الكفاءة والاستدامة وتوليد الإيرادات لأعمال المشاركين بالبرنامج، مما أدى إلى زيادة معدلات بقائهم ونموهم ، وخلق وظائف جديدة.
تم تصميم البرنامج من قبل عالم النفس لدى جامعة هارفارد ديفيد ما كللاند, الذي ساهم في اطلاق الثورة الريادية وتصميم برنامج تدريبي يركز على اكتساب وتعزيز السلوكيات الريادية التي يحتاجها أصحاب وصاحبات الأعمال، مما يسهم  بدعم الرياديين للارتقاء بأعمالهم وجعلها أكثر كفاءة وقدرة على المنافسة محلياً ودولياً وذلك من خلال المشاركة في ورشه عمل تدريبية تركز على بناء السلوكيات الريادية الناجحة، حيث تنفذ ورشة العمل من قبل مدربين دوليين ومحليين معتمدين من قبل منظمة مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية  
 

امبريتك السعـودية



تم إطلاق البرنامج في السعودية في عام 2013 باشراف منظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الاونكتاد) المالك الحصري للبرنامح وتنفيذه من قبل بنك التنمية الاجتماعية في المملكة، حيث يدار البرنامج ويشرف عليه قطاع التمويل الأصغر – إدارة الخدمات الغير مالية في القطاع. خلال المرحلة التأسيسية من البرنامج تم عقد 15 ورشة تدريبية في المملكة (8 ورشات تدريبية استهدفت صاحبات الاعمال الرياديات و7 ورشات تدريبية) استهدفت أصحاب الاعمال الرياديين في كل من الرياض، جدة والدمام. تم توقيف البرنامج واعادة تشغيله في 2020 للتوسع بالبرنامج لمناطق مختلفة وعقد العديد من الورش التدريبية.
 

صممت ورشة عمل امبريتك لـ :

 
 
  1. الرياديين من أصحاب المشاريع أو المنشآت المتناهية الصغر، الصغيرة والمتوسطة من مختلف القطاعات الاقتصادية في المملكة.
  2.  الرياديين الذين يمتلكون أفكار ريادية وخطط اولية لمشاريع قابلة للتطبيق والنمو.
  3. الرياديين في الشركات الكبيرة ذوي العلاقة و/أو من يقدم الخدمات (المالية وغير المالية) لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم.
  4. الرياديين في الجهات الحكومية والمنظمات غير الربحية ذوي العلاقة و/أو من يقدم الخدمات (المالية وغير المالية) بأصحاب المشاريع/المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

ماذا سيستفيد المشارك من الورشة التدريبية:


  • تقييم نقاط القوة والضعف لدى المشارك  وتمييز الكفاءات الشخصية الريادية للريادي الناجح.
  • توضح الفرق بين إدارة العمل القائم بمفهومه الروتيني وبين بناء منشآة أساسها السعي نحو النمو المستمر.
  • تدعم فرص العمل بين المشاركين وتبادل المعلومات بينهم.
  • تزيد فرص النجاح من خلال استحداث خطة عمل شاملة وتساعد على تحقيق الأهداف.
  • تعطي الفرصة لخوض تجربة حقيقية تتعلق بإقامة مشروع يمكن تطبيقه في الحياة العملية.
  • تطور قدرة المشارك على التكيف مع التغيير.
  • تؤسس شبكة للتواصل بين الرياديين خريجي امبريتك محلياً وعالميا.

تعريف بورشة العمل التدريبية لريادة الاعمال : المنتج الأساسي لبرنامج إمبريتك
 

ورشة عمل امبريتك لتنمية السلوك الريادي- لبرنامج امبريتك لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد)-
تبدأ من فرضية أن الرغبة في إنشاء مشاريع أو شركات ناجحة هي سلوك اجتماعي موجود بطريقة محتملة في الأشخاص ويمكن تفعيله كسلوك واضح من خلال منهجية تدريب مناسبة.
تسعى إلى تعريف رجال وسيدات الأعمال والرياديين بأنماط سلوك الريادي الناجح حتى يتمكنوا من تحديد هذه الأنماط والتعرف عليها وتقييمها في أنفسهم وفي الأشخاص الآخرين ؛ ويكونوا قادرين على تقوية السلوكيات التي يعتبرونها ضرورية من أجل تطبيقها في إدارة أعمالهم الخاصة.
يهدف البرنامج التدريبي إلى تعزيز الحافز والثقة بالنفس لدى المشاركين الذين اختاروا بدء أعمالهم أو توسيعها. وهو يقوم على نهج سلوكي مصمم لإطلاق العنان للكفاءات الريادية الشخصية. أثبتت المنهجية فعاليتها لمجموعة واسعة من الجماهير المستهدفة في اقتصادات الدول المتقدمة والأقل نموًا. إنه يعمل بشكل جيد على قدم المساواة مع رواد الأعمال الحاليين والوافدين الجدد والمشاركين ذوي المستويات التعليمية المختلفة.
تقام ورشة العمل على مدار ستة أيام متتالية (48 ساعة) بمعدل ثماني ساعات يومياً حيث يساعد خلالها المدربين الدوليين والمحليين والمعتمدين من قبل الأمم المتحدة المشاركين على تمييز وتعلم السلوكيات المرتبطة بنجاح الأعمال. تتضمن منهجية التدريب ، الديناميكية والتجريبية ، الألعاب والتمارين العملية ومحاكاة الأعمال. هي ورشة تدريب تفاعلي يعتمد على تحديات الأعمال الحقيقية للمشاركين ، بهذه الطريقة ، يتم تبادل الخبرات بين الأشخاص الذين لديهم نفس الأهداف والرغبة في القيام بها ، مما يوفر أيضًا كقيمة مضافة الفرصة لبناء روابط دائمة وشبكات اتصالات مستدامة.
 
أهـداف ورشة عمل امبريتك هي:
 
  • تزويد المشاركين بتقييم صريح وشامل لإمكانياتهم وكفاءاتهم الريادية.
  • تقديم ادوات لممارسة وتعزيز الكفاءات الشخصية للريادي الناجح.
  • تمييز التأثير للكفاءات الريادية على اداء العمل.
  • تعزيز ميول وقدرات المشاركين للكشف عن فرص الاعمال التجارية ، وتحديد الأهداف الصعبة ذات التحدي ، والتعامل مع المواقف المعقدة وضمان رضا العملاء.
  • تعزيز الثقة بالنفس لدى المشاركين.
  • تقريب المشاركين من نمودج و خطة العمل كأداة تخطيط وإدارة.
 
 
لمزيد من المعلومات
يرجى زياره صفحه قنوات الاتصال 
النتيجة: 4.1 (من 22 تقييم)
المساعد الذكي
أهلا بك في المساعد الذكي لبنك التنمية الإجتماعية.... نتمنى لك وقت سعيد والوصول لما تريد.